أهلا بك

نورتينا


عزيزتي انظمي إلينا ... وشاركينا رأيك وافكارك...في مصلاك "منبعك وعطاءك"



نحن بشوق لوجودك معنا

فأهلًا بك مرة آخرى



خاص بطالبات مصلى كلية التربية بالمزاحمية
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلسلة دروس التميز (1)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سجى المطلق
الإدارة العامة
الإدارة العامة
avatar

إلتحاقيے : 16/11/2009
مشاركاتيے : 180
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: سلسلة دروس التميز (1)   الأربعاء نوفمبر 18, 2009 8:07 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


ألقيت هذه الدروس عام 1425هـ


التميز في (تربية الذات)

قال الحسن البصري عن عمر بن عبد العزيز: ما ظننت عمر خطا خطوة إلا وله فيها نية .
وقال سلمان :{إني لأحتسب نومي كما أحتسب قومتي}

العوامل المؤثرة في الشخصية:
1/عوامل ذاتية.
2/عوامل مادية خارجية :المال ،المنزل000
3/عوامل إنسانية ويراد بها العلاقات مع الآخرين.
4/الأحداث والحوادث.

* * * * *
إدارة الذات:
أول طريق النجاح والتميز نجاحك في إدارة ذاتك والتعامل مع نفسك بفعالية .
• الفشل مع النفس يؤدي غالبا إلى الفشل في الحياة عموما حتى لو كان ظاهره النجاح إلا أنه عند أول هزة ينكشف..
1/ أدي حقوق الله عليك واستعيني به (إياك نعبد وإياك نستعين) لأن الإنسان إذا أصلح ما بينه وبين ربه أصلح الله له أمور حياته. قال أحد السلف:" في القلب شعث لا يلمه إلا الإقبال على الله ، وفيه وحشه لا يزيلها إلا الأنس به، وفيه حزن لا يذهبه إلا السرور بمعرفته وصدق معاملته ، وفيه قلق لا يسكنه إلا الفرار إليه، وفيه فاقة لا يسدها إلا محبته والإنابة إليه ودوام ذكره وصدق الإخلاص له ولو أعطي الدنيا وما فيها لم تسد تلك الفاقة أبدا"
2/ املئي ذهنك بالتفاؤل وتوقع النجاح والتميز بإذن الله ..
3/ عودي نفسك أن تكون أهدافك واضحة .
4/ نظمي أمورك بكتابة مواعيدك والتزاماتك والتعود على حفظها.
5/ قاومي محاولات النفس للهروب من الأعمال الجادة المهمة إلى المتعة واللهو باستمرار.
6/ لا تنسي أن الأعمال أكثر من الأوقات فإياك من تضييع أوقاتك في التوافه بل قدمي الأهم فالمهم .
7/ ليكن شعارك المبادرة والمسارعة إلى كل خير ومفيد
8/ اجعلي البحث عن الحق ديدنك واحذري النفاق واصدعي بكلمة الحق بأدب وعفة وصدق.
9/ واجهي نتائج أعمالك بشجاعة وصبر وثبات محتسبة كل ما يصيبك عند ربك واحذري من الشكوى والضجر فهما من صفات الضعفاء (شر ما في الرجل شح هالع، وجبن خالع)
10/لا تجعلي شخصيتك كالزجاج الشفاف الذي يسهل كشف ما وراءه ومعرفة حقيقته لكل عابرة سبيل ففي الحياة الكثير من الفضوليات .. وهذا يستدعي منك أن تتمرني على ضبط مشاعرك وأحاسيسك وعدم الاسترسال في إبرازها مالم يكن في ذلك مصلحة وأن تحتفظي بهدوئك في المواقف المثيرة والجادة .
11/ اجعلي مثلك الأعلى وقدوتك الرسول صلى الله عليه وسلم وهذا يستدعي منك المطالعة الدائمة في سيرته.
12/ احذري من الخيال الجامح المحلق في سماء الأوهام واحذري أيضا من التشاؤم المفرط المحطم للآمال .(لا تعتمدين على العواطف فقط)
13/ لا تغرقي في الكماليات (اخشوشنوا فإن النعم لا تدوم)
14/ أخيرا اعلمي أن في كل إنسان صفات ضعف وصفات قوة وهو أعلم الناس بحقيقة نفسه ما لم يكابر أو يجهل فالعاقل الموفق من وجه حياته وعمله وتخصصه نحو ما فيه من صفات القوة ونأى بنفسه وحياته عن نقاط الضعف في شخصيته.


كيف تسيطرين على نفسك؟
أشق شيء على الإنسان مجاهدة النفس وتغييرها إلى الأفضل قال صلى الله عليه وسلم :" ليس الشديد بالصرعة ولكن الشديد من يملك نفسه عند الغضب"
لولا المشقة ساد الناس كلهمو
الجود يفقر والإقدام قتال
وبالمران والمجاهدة والإلحاح وتغيير القناعات العقلية يسهل حينئذ السيطرة على النفس وتوجيهها باستمرار إلى الأفضل .
قال أحد العارفين:" مازلت أسوق النفس إلى الله وهي تبكي حتى سارت إليه وهي تضحك"
افرضي على نفسك رقابة ذاتية ومحاسبة دائمة في أفكارك وعاداتك وسلوكك وحركاتك وكلماتك.


بعض صور انفلات النفس:
1/ التسويف في التنفيذ إيثارا للدعة والسكون والراحة .
2/ التردد والاضطراب عند محاولة الإقدام على أي عمل تحت ستار الخوف من الفشل أو عدم العمل ما لم يتوقع حصول النجاح الكامل يقينا.
3/ عدم تحمل النقد والغضب لأتفه الأسباب.
4/ تحميل النفس ما لا تطيق مما يؤدي إلى القلق والاضطراب.
5/ عدم الثقة بالنفس.
6/ الملل والسأم وعدم الاستمرار في أي عمل.

كيف أعالج التسويف والسلبية؟/
1/خذي قدرا كافيا من النوم .
2/ استيقظي مبكرا.
3/ لا تنسي أذكار الصباح لأنها مفتاح السعادة ليومك.
4/ خططي لبرنامجك اليومي بهدوء واحرصي على تنويعه.
5/ ابتسمي لكل من تلقينه بعد إلقاء السلام.
6/ احرصي على إنجاز عملك أولا بأول .
7/ ضمني برنامجك وقتا للراحة والاسترخاء.

كيف أواجه التردد والاضطراب:
1/ تذكري دائما أن المطلوب منك والمقدور لك هو العمل وبذل الأسباب أما النتائج النهائية فهي بيد الله سبحانه وتعالى.
2/ اقرئي سير العظماء وفتشي في حياتهم لتري أن فيها نقصا وفشلا وليست كلها نجاحات.
3/ قومي بعملية حصر واستقراء لما فيك من صفات كمال وقوة ليظهر لك بعض نعم الله عليك.
4/ استذكري الأنشطة والأعمال التي حققتي فيها نجاحا عاليا.
5/ إن كنت تنشدين الكمال والمثالية فإن طريق ذلك هو العمل وليس التوقف والانتظار.
6/ استخدمي عقلك ووازني بين الأمور.
7/ إذا تعرضتي للفشل في بعض أعمالك فقولي: قدّر الله وما شاء فعل واحتسبي ما أصابك عند ربك.


كيف أتعامل مع النقد:
الواجب على الإنسان أن يعود نفسه على الحلم وسعة الصدر والصبر على الأذى وعدم الغضب لأتفه الأسباب. واعلمي أن النقد ينقسم إلى :
1/ نقد بناء موضوعي:
هو الذي يخلو من التجريح الشخصي ويركز على جوانب النقص دون مبالغة .
1/ الفرح والترحيب به والبحث عنه (رحم الله من أهدى لنا عيوبنا)
2/ النظر بإمعان وروية مع غض النظر عن قائله.
3/ السعي لاستكمال النقص وتصويب الأخطاء.
2/ نقد ظالم مغرض:
هو الذي يستغل النقص والنيل ممن قام به وتجريحه والتشفي منه.
1/ محاولة معرفة أسباب هذا النقد.
2/ السعي لإزالة الأسباب إن أمكن.
3/ معرفة الأهداف من النقد وإحسان التعامل معها.
4/ عدم الانشغال بالرد على النقد.
5/ عدم الانشغال بالانتصار للنفس.
6/ الاستفادة من النقد في تصويب العمل
7/احتساب الإنسان ما يصيبه من الأذى وما يتعرض له من النقد عند الله وتذكري دائما (فأما الزبد فيذهب جفاءا وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض)فما كان لله يبقى ويدوم وما كان لغيره يذهب ويزول.



الدرس القادم التميز في العلاقات مع الآخرين بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سجى المطلق
الإدارة العامة
الإدارة العامة
avatar

إلتحاقيے : 16/11/2009
مشاركاتيے : 180
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة دروس التميز (1)   الخميس نوفمبر 19, 2009 7:39 pm

التميز في (العلاقات مع الآخرين)
بعد أن انتهينا من التميز والنجاح في تربية الذات ونجحنا ننتقل إلى التميز في علاقاتنا مع الآخرين..
•الآخرين قد يكون( الأب، الأم ، الزوج، الإخوة، الصديقات.....)
الاتصال مع الآخرين يكون بــ :
1/ الكلام
2/ لغة العيون.
3/ بعلامات الوجه قال تعالى :" وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم "
4/ بأعضاء الجسم الأخرى :
أ/ من يضع يديه وراء ظهره متشابكتين يعني شعوره بالعجز أو عدم الثقة في الآخرين.
ب/ يضع يديه متشابكتين أمامه يعني شعوره بالثقة المفرطة واللامبالاة بالآخرين.
ج/ هز الكتفين للأعلى بصورة سريعة يعني التجاهل أو الجهل بالشيء والحيرة حياله.
القواعد التي يجب إتباعها في بناء العلاقات مع الناس:
1/ أصلحي ما بينك وبين الله يصلح الله ما بينك وبين الآخرين لأن القلوب بيد الله يصرفها كيف يشاء.
2/ لكل إنسان نمط خاص به إذا أردت أن يفهمك الناس افهميهم تقول القاعدة : (إذا أردت أن يفهمك الناس افهمهم)
وفي أحد الأمثال: ( لن تفهم الذي أمامك حتى تمشي في حذاءه ألف خطوة)
يقول أحدهم كنت مسافرا في أحد القطارات وتوقفنا عند محطة فدخل أحد الأشخاص ومعه أطفاله وبمجرد دخولهم بدأ الإزعاج في القطار ولم يتركوا أحد في القطار إلا وأزعجوه يضربون هذا ويأخذون حاجيات هذا فهممت بالحديث إلى والدهم فقلت له : ألا ترى أبنائك والضجيج والإزعاج الذي تسببوا به فقال والدهم : أنا أعتذر الآن خرجت من المستشفى وتلقيت خبر وفاة والدتهم!! فتغيرت نظرتي من الغضب على هؤلاء الأطفال إلى الشفقة.
قد نغير أحيانا طريقة تفكيرنا ونرى هم كيف يفكرون .
3/ ضعي نفسك في مكان الآخرين ثم أسمعيهم من الكلام ما تحبين أن تسمعي وتعاملي معهم بما تحبين أن يعاملوك به.
4/ابتسمي دائما وبخاصة عند المواقف الصعبة و الأحداث المخيفة.
5/احتفظي بهدوئك ورباطة جأشك عند استفزازك وتذكري وصية الرسول صلى الله عليه وسلم: ((لاتغضب)).
6/ضعي في حسبانك دائما مشاعر الآخرين وحقوقهم وحاجاتهم .
7/اختاري كلماتك بعناية وخاصة عند أول لقاء وكوني متهللة عند مخاطبة الآخرين
وإذا نظرت إلى أسرة وجهه *** برقت كبرق العارض المتهلل
8/إذا كانت الأجواء غير مناسبة للحديث في موضع ما أجليه إلى وقت آخر يكون أكثر مناسبة.
9/الهدية الجميلة وإن صغرت والمسارعة لمساعدة الآخرين لأجل التفريج فقط .
10/إفشاء السلام ورد التحية بأحسن منها لأنها مفتاح القلوب .
11/الوفاء بالوعد وصدق الحديث يجعل الآخرين يحبونك وإن لم تستطيعي أن تفعلي لهم ما يريدون ولا تتعودي الكذب في تعاملك.
12/البساطة وعدم التكلف في التعامل مع التنظيم لأمور الحياة وعدم الفوضى يكسبك احترام غيرك .
13/احذري أن تبدين غامضة أمام زميلاتك تحدثي عن نفسك وحياتك لكن لا تكثري من ذلك فتبدين أنانية في نظرهم ولا تنشري أسرارك فتصبحين تحت رحمة الأشقياء بدلاً من كسب ثقتهم .
14/احرصي على تجنب ذكر ما يثير الحساسيات بين زميلاتك لأنه يثير الحقد و البغضاء في النفس.
15/ لا تطلقي العنان لعواطفك في توجيه تعاملك سلباً أو إيجابا بل كوني متوسطة في ذلك حكيمة في وضع الأمور في مواضعها (لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا ).

تنبيهات:
1/ لا تنتظرين حدوث شيء حتى يتم التغيير.
2/ انظري إلى علاقاتك مع الآخرين لا تقبلينها كما هي إنما حاولي أن تصنعيها كما يجب أن تكون.
3/ أحبب من شئت فإنك مفارقه لا تتعلقي بشخصية معينة لأنك ستفقدينها يوما ما.
آداب الصحبة-
1/ حسن الخلق.
2ـ إعطاء كل أخت حقها قال بعض العلماء : (( للمعاشرة أوجه فللمشايخ والعلماء بالحرمة والخدمة والقيام بأشغالهم وللأقران و الأوصاف بالنصيحة وبذل الموجود وللتلاميذ بالإرشاد والتأديب )).
3ـ الصفح عن العثرات وهي من شيم الصاحب المؤمن قال الفضيل بن عياض : (( الفتوة الصفح عن عثرات الإخوان)).
4ـ ستر عيوب الأخت وتحسينها وعدم إشاعتها قال بعض السلف : (( المؤمن يطلب معاذير إخوانه و المنافق يطلب عثرات إخوانه )).
5ـ أن تعاشر من تثق بدينها وأمانتها في الظاهر و الباطن .
6ـ سلامة الصدر للإخوان والنصيحة لهم وقبول النصيحة منهم .
7ـ أن تحرص على ما يجلب المحبة و المودة بينك وبينها .
8ـ أن تحمل وتضع كلامها على أحسن الوجوه .
9ـ تلازم الأخت ولا تقطعها ولا تمل منها وتحفظ المودة القديمة .
10ـ حفظ أسرار الأخوات قال أحد الحكماء : (( قلوب الأحرار قبور الأسرار)).
11ـ مشاورة الأخوات وقبول مشورتهم إن كانت صواباًُ.
12ـ تؤثريها على نفسك .
13ـ الحرص على قلة المخالفة في أسباب الدنيا قال يحي بن معاذ : (( الدنيا بأجمعها لا تساوى غم ساعة فكيف بغم طول عمرك فيها )).
14ـ الدفاع عن أعراضهم والذب عنهم و الانتصار لهم .
15ـ قلة الغضب منهم بل عدمه .
16ـ أن لا تقبلي في أختك من واشية ولا نمامة.
17ـ الوفاء لهم بعد مماتهم ولا يكون الوفاء إلا مع الأخوات الصادقات .
18ـ التودد إليهم في صنائع المعروف قال صلى الله عليه وسلم : (( من مشى في حاجة أخيه المسلم حتى يثبتها له اثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام )).
19ـ قبول الأعذار ولو كان ضعيفا .
20ـ الصبر على جفوة الأخوات وعدم مقابلة الجفوة بالجفوة.
21ـ إقلال الملامة والعتاب.
22ـ فهم نفوس الأصحاب لأنه يعين التعامل معهم.
23ـ عدم التمادي بالخصام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سجى المطلق
الإدارة العامة
الإدارة العامة
avatar

إلتحاقيے : 16/11/2009
مشاركاتيے : 180
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة دروس التميز (1)   السبت نوفمبر 21, 2009 11:35 am

التميز (عادات التميز والنجاح+
حل المشاكل)

التميز والنجاح هو أن تنتقل من الاعتماد على الآخرين الاعتماد على النفس التعاون مع الآخرين .
عادات المتميز والناجح:
1/ عادة الكيس بالتعود وهو كما قال صلى الله عليه وسلم : من دان نفسه (حاسب نفسه وقته وعمره) وعمل لما بعد الموت، والعاجز الفاشل هو من أتبع نفسه هواها ثم تمنى على الله الأماني.
2/ الشعور بالمسؤولية والمبادرة:
• أوضاعك لا تعجبك غيريها لا تنتظرين أن يأتي أحد ويغيرها لأجلك.
• عندك أهداف أنت من يجب عليك تحقيقها .
• نفسيتك بيدك أنت ومشاعرك بيدك .
• لا تجعلي وتضعي اللوم والخطأ على من حولك هذا فشل كم واحدة منا بدل أن تشتكي تحمل ؟!
• إذن سلوكك بيدك أنت عندما قال صلى الله عليه وسلم لا تغضب لا يعني لا تشعر بالغضب لكن لا يظهر على سلوكك لذا قال صلى الله عليه وسلم : ليس الشديد بالصرعة ولكن الشديد من يملك نفسه عند الغضب.
3/ وضوح الأهداف وتحديد الهدف النهائي واعلمي إذا كانت قيمك وتفكيرك تافهة أهدافك أيضا ستكون تافهة.محمد الفاتح عندما كان عمره عشر سنوات يركب الخيل ويدخل البحر باتجاه القسطنطينية إذن كان يخطط لهدف يريد أن يصل إليه وهو فتح القسطنطينية واستطاع فتحها.
4/ لا يبدأ بموضوع إلا والآخرة الدنيوية والأخروية في قلبه وعقله.
5/ إدارة الوقت وتحديد الأولويات فيبدأ بالأنفع ثم النافع أما غير المتميز يبدأ بالألذ والأسهل والأقرب
• ينبغي عند هذه العادة أن تتعلمي قول كلمة (لا) في وقتها.
بعد هذه العادات نستطيع الانتقال من الاعتماد على النفس إلى التعاون مع الآخرين ولها عادات:
6/ يحرص على ما ينفعه وينفع غيره.
7/ مهارة أو عادة الاتصال والتواصل:
مشكلة الناس اليوم لا يعرفون بناء علاقات صحيحة مع الآخرين باختصار هذه العادة معناها:" أعرف كيف أتكلم وكيف أسمع"
• اسمعي لمن حولك ولا تجعلي الحوار أنت من تتحدثين فيه فقط .
أهم ما يجب توفره والمحافظة عليه في هذه العادة:
1/ الصبر: ونأخذه من موقف الرسول صلى الله عليه وسلم مع عتبة بن ربيعة عندما كان يغريه عتبة إن أردت نساءا زوجناك إن أردت مالا
أعطيناك....لم يسكته الرسول لأنه لم يعجبه الكلام وإنما تركه حتى أكمل كلامه ثم قال : فرغت يا أبا الوليد ؟! قال: نعم قال: إذن إسمع.
2/ الإنصات المتعاطف والابتعاد عن ردود الفعل المدمرة : كيف يكون الإنصات المتعاطف؟
أ/ الاستماع وعدم المقاطعة
ب/ افهمي وأنصتي للكلام.
ج/ لا تسمعي بأذنك فقط بل بعقلك وعيناك حتى الطفل الصغير يريد انتباه من يتحدث معه.
كان صلى الله عليه وسلم إذا تحدث إلى أحد أقبل إليه بكليته.
• ردود الفعل المدمرة أي أحاول ضبط النفس لا أخرجها للناس وتكون ظاهرة بضابط ويجب عدم كبتها في النفس حتى لا يحدث الضرر.
• البعض قد يسمي عدم الانفعال المدمر ضعفا لا اجعلي عقلك هو من يحكمك.
8/ التواد والتراحم بين الناس والموازنة بين العلاقات والانجازات.
9/ التجديد والصيانة لهذه العادات.
أريد أن أتميز في أمر كيف أجعله عادة ؟

1/ المعرفة
2/ المحبة
3/ التمرين
• المتميز والناجح ينجح ويتميز بالتعود والفاشل يفشل بالتعود.
• المتميز يتعب من أجل أن يتميز والفاشل يتعب ليفشل.
التميز في حل المشكلات
يجب على الإنسان أن يؤهل نفسه لتحمل المشكلات والصبر عليها ويحدث ذلك عن طريق:
1/ بناء الثقة في النفس وقبلها الثقة بالله
• الملك أيوب في أحد الأيام وهو في موكبه والحرس حوله والخدم والحرير المفروش له ناداه سلطان العلماء العز بن عبدالسلام من بعيد يا أيوب استغرب من حوله كيف يناديه من غير لفظ سلطان وقال له كيف تنعم بهذا النعيم والخمور والمنكرات منتشرة في البلاد؟! فأتى له بعض طلاب العلم بعد ذلك وقال: ألم تخف؟ فقال : تذكرت عظمة الله فأصبح أمامي كالهرّ.
2/ توجد في نفسك الشعور بالإيجابية والثبات والتفاؤل.
3/ عدم الهروب من المشكلات بل مواجهتها بطرق علمية وأسلوب عقلاني
هادئ .
4/ استبعاد الانفعالات المثيرة في مواجهة المشكلات.


الآن وقعت في مشكلة كيف تحلينها؟
1/ تحديد المشكلة.
2/ البحث عن الحلول والبدائل ويظهر هذا بالتأمل والتفكر وكتابتها.
3/ دراسة هذه الحلول والترجيح فيما بينها لاختيار الحل الأمثل بعد الاستشارة.
4/ وضع هذا الحل موضع التنفيذ وتطبيقه.
5/ التقييم للنتائج هل انحلت المشكلة.. خفت.. انتهت.
تنبيهات:

• عدم تضخيم المشكلة.
• الرسول صلى الله عليه وسلم عندما كان في أزمة ومشكلة وصدّ قومه عنه وآذوه قال: اللهم إني أشكو إليك قلة حيلتي وهواني على الناس) لجأ إلى الله تعالى . هل يعني هذا لا ألجأ إلى أحد ولا أشتكي لأحد؟!
نقول فرق بين الشكوى والاستشارة كوني قوية حياتك بيدك أنت ولا مانع من الاستشارة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سجى المطلق
الإدارة العامة
الإدارة العامة
avatar

إلتحاقيے : 16/11/2009
مشاركاتيے : 180
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة دروس التميز (1)   الأحد نوفمبر 22, 2009 7:04 pm

التميز في(طلب العلم)
من الصحابة من تميز في طلب العلم الدليل على ذلك القراء أربعة:
عبد الله بن مسعود ، سالم مولى حذيفة ، معاذ بن جبل ، أبيّ بن كعب.
أحد السلف دخل المسجد ورأى رجل يقرأ القرآن من غير مصحف يقرؤهم من حفظه فذهب وأخبر عمر بن الخطاب فغضب عمر فقال من الذي يقرأ القرآن من حفظه وعندما أخبر أنه عبدالله بن مسعود قال: قال عنه الرسول صلى الله عليه وسلم من سره أن يقرأ القرآن غضا كما أنزل فليقرأه على قراءة بن أم عبد.
علامات تدل على التميز في طلب العلم:
1/ الإخلاص في النية لطلب العلم يكون ذهابنا وجلوسنا وإيابنا خالصا لوجه الله وقد يجد طالب العلم مشقة وصعوبة في مجاهدة نيته لكنه مأجور.
2/ الحرص على التبكير:
قال الإمام أحمد رحمه الله:"كنت ربما أردت البكور إلى مجلس الحديث فتأخذ أمي بثيابي وتقول انتظر يا بني حتى يؤذن الفجر ويصبح الناس وكنت ربما بكرت إلى مجلس أبي بكر بن عياش"
ولكن نحن تتملكنا الدهشة الآن من انعكاس الصورة اليوم حيث تلح الأم على ابنها في الاستيقاظ لأنه تأخر عن الدراسة.
قيل للشعبي: من أين لك هذا العلم كله؟ قال: بنفي الاعتماد ، والسير في البلاد ، وصبر كصبر الحمار، وبكور كبكور الغراب.
3/ توقير مجلس العلم واحترامه :
• عن أبي سعيد الخدري قال: كنا جلوسا في المسجد إذ خرج رسول الله فجلس إلينا فكأن على رؤوسنا الطير لا يتكلم أحد منّا.
• كان لمجلس العلم مهابة واحترام عظيم كان الإمام عبد الرحمن بن مهدي لا يتحدث في مجلسه ، ولا يبرى قلم ، ولا يبتسم أحد ، ولا يقوم أحد.
• وعن جنادة قال : جالست وكيعا سبع سنين فما رأيته مس حصاة ولا جلس مجلسه فتحرك ولا رأيته إلا وهو مستقبل القبلة .
• يحيى الليثي سافر من الأندلس إلى المدينة لطلب العلم عند الإمام مالك أثناء الدرس مرّ فيل طويل فاستأذن الطلاب ليروا هذا الفيل فذهب جميع الطلاب إلا يحيى سأله الإمام مالك لم لم تذهب مع رفقائك لترى الفيل وهو غريب في بلادكم؟ فقال : أنا أتيت من الأندلس لأراك وأتعلم من أخلاقك وعلمك لا لأرى الفيل! فأعجب به الإمام مالك وقال: أنت عاقل الأندلس.
• قال الشافعي كنت أتصفح الورقة بين يدي الإمام مالك تصفحا رقيقا هيبة له لئلا يسمع وقعها .. ويقول ما هبت أحدا قط هيبتي مالك بن أنس حين نظرت إليه.
4/ المداومة على حضور الدروس وعدم الكسل والفتور والكلل والسآمة يقول ثعلب أحد علماء اللغة : ما فقدت إبراهيم الحربي من مجلس نحو أو لغة 50 سنة . ما الثمرة التي حصل عليها؟ أصبح من أئمة الدنيا في اللغة.
قال الإمام أحمد: إنما العلم مواهب يؤتيه الله من أحب من خلقه وليس يناله أحد بالحسب ولو كان لعلة الحسب لكان أولى الناس به أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم .
• النفس كالطفل إذا عودتها الخير اعتادت وإذا عودتها الشر اعتادت .
• كان الإمام النووي يحضر في اليوم 12 درسا.
5/ إصلاح السرائر: تطهير السرائر وتنقية القلوب من الغل والحسد سبب لتوفيق الله
6/ المحافظة على صلاة الوتر:يقول البيهقي :بت ليلة عند أحمد بن حنبل فجاء بالماء فوضعه فلما أصبح نظر إلى الماء فإذا هو كما كان، فقال : سبحان الله !! رجل يطلب العلم لا يكون له ورد من الليل .
7/ استدراك ما يفوت من الدروس.
8/ الحذر من اليأس: لا يضجر ولا ييأس مهما استصعب عليه
• يقول الإمام أحمد كنت في كتاب الحيض 9سنوات حتى فهمته!!
• الشيخ الشنقيطي يقول لم تتضح لي مسألة شرحها الشيخ فرجعت إلى منزلي وبحثت وما زلت أبحث والخادم على رأسي بالمصباح حتى مرّ ثلاث أرباع اليوم فزال عني الإشكال!
9/ الاكتساب من خلق المعلم : الحضور ليس الغاية منه الفائدة العلمية فقط بل النظر في خلق الشيخ والتأسي به .
الإمام أحمد يحضر مجلسه 5000 طالب ، 500 طالب يكتبون والباقي يتعلمون الأدب والسمت منه.
أمثلة لشحذ الهمة وترك اليأس والقنوط واحتقار الذات:
1/ البخاري رحمه الله حضر مجلس إسحاق بن راهويه فقال : لو أن أحدكم يجمع كتابا فيما صح من سنة الرسول صلى الله عليه وسلم . جملة واحدة أثرت في البخاري فكانت سبب في إخراجه لكتابه الصحيح.
حضر البخاري مجلس الإمام بندار وعند انتهاء درسه وعلم أن البخاري قدم من بخارى قال له : كيف تركت أبو عبدالله؟ ولم يعلم أنه هو البخاري لأنه كان صغيرا بالنسبة لانتشار صيته في البلاد الإسلامية فسكت البخاري ثم قال أحدهم : هذا هو أبو عبدالله البخاري.
2/الإمام الذهبي رأى خطه البرزالي فقال له: خطك يشبه خط المحدثين فكانت هذه الكلمة سبب في حرصه لطلب الحديث وأصبح من أئمة المحدثين .
3/ الطبري رحمه الله أراد أن يملي طلابه تفسير القرآن فقال أحضروا 30000ورقة فقالوا كثير لا نطيق ذلك فقال: الله أكبر ماتت الهمم !! أحضروا 3000 ورقة.
4/ أبو العلاء المعري كان يكتب وهو قائم على رجليه لأن السراج كانت عالية!
5/ الإمام المزني قرأ كتاب الرسالة في أصول الفقه 500 مرة!رجال هممهم كالجبال لا تثنيهم شهواتهم..
وسائل الحفظ:
1/ إخلاص النية لله يقول ابن عباس: إنما يحفظ الرجل على قدر نيته.
2/ الصبر والمصابرة على تكرار الحفظ .
3/ البعد عن المعاصي.
4/ صفاء الذهن والبعد عن الخواطر والهموم التي تجلب للنفس القلق وضيق الصدر قيل لحماد بن زيد : ما أعون الأشياء على الحفظ ؟ قال: قلة الهم.
5/ اختيار الوقت والمكان المناسب للحفظ .
مــعـوقــات الــحـفـظ:
1/ فساد النية
2/ حب الشهرة والتصدر .
3/ التفريط في حلقات العلم.
4/ التفريط بكثرة الأشغال.
5/ تزكية النفس.
6/ عدم العمل بالعلم.
7/ اليأس واحتقار الذات.
8/ التسويف.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سجى المطلق
الإدارة العامة
الإدارة العامة
avatar

إلتحاقيے : 16/11/2009
مشاركاتيے : 180
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة دروس التميز (1)   الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 11:15 pm

التميز في (الدعوة إلى الله)
المسلمة الصادقة تستشعر أن عليها مسؤولية التبليغ في أي مكان كانت فيه .. وعلى كل من أرادت الإصلاح استثمار جميع الإمكانات المتاحة لها والمواهب التي أنعم الله بها عليها فثغور الإسلام كثيرة..
الخطيب..الإمام .. المعلم.. الطالب.. صاحب القلم يسخر قلمه في خدمة الإسلام.. والشاعر يسخر قريحته الشعرية في شحذ همة المسلمين ودفع عزائمهم..
فوائد الدعوة:
1/ الداعية يحصل على الطمأنينة القلبية لأنه يؤدي بعض الواجب على الأقل.
2/ الداعية إلى الله تتعلم من الآخرين المدعوين حيث يسألونه ويجيب.
3/ الداعية تتمثل صفات المدعوات التي تنقصها.
4/ تحرك الإيمان وتزيدها هدى إلى هداها " والذين اهتدوا زادهم هدى"
5/ الدعوة إلى الله تجعلك تحت المجهر البشري فتلاحظ في كل التصرفات كبيرها وصغيرها فينظر إليك النقاد والحساد ويقدمون لك النقد والتجريح فتقدم إليك الأصحاب بالنصح والتوجيه ،فاقبلي النصح واستمعي إلى النقد والتجريح.
6/ الداعية يتعامل مع الناس فيتربى على صفات جديدة لا يمكن أن يتربى عليها أو يكتسبها بمفرده فمثلا ضبط النفس لا يكون إلا مع التعامل مع الآخرين.
كيف تكون الداعية متميزة ؟
1/ تميزها في المنهجية:
المتميزة القرآن والسنة هو منهجها ومبتغاها ..قرأ أحدهم حديث عند الشافعي فقال: أتأخذ به يا أبو عبد الله؟ غضب وقال: تراني يهوديا؟ تراني نصرانيا خرجت من كنيسة؟! طبعا آخذ به .
2/ التميز في الأساليب:
لا يكفي أخذ دورات في الدعوة بل إن ملاحظة الداعية الناجح والاقتداء به قد تكون أعمق أثرا من الدورات..
• طريقة النصح تختلف من شخص لآخر ومن حال لآخر مثلا عند نصح الرجل حديث عهد بالتزام تبدأ معه بالصلاة والكبائر لا في المسائل التي فيها خلاف.
• صرف أسئلة شخص الغير مناسبة بسؤال كما سأل أحد الصحابة الرسول صلى الله عليه وسلم :متى الساعة؟ قال: ماذا أعددت لها؟
ولكن قد يكون بعض الأحيان من المناسب الإجابة على جميع الأسئلة.
3/ التميز في طرق الدعوة :
البعض الآن يقول إذا لم تغلق بعض المحلات التجارية عند وقت الصلاة نأخذهم ونجمعهم في مكان ونعاقبهم ونجعلهم يزهدون في حياتهم !! هذه ليست طريقة للدعوة ..
4/ متابعة المدعوين:
هناك أناس عندهم كل هذه الصفات لكنهم يتحمسون ثم يفترون لا بد أن يكون الداعية قادرا على متابعة الأمور والتوجيه المستمر المتتابع في جميع شؤون المدعوين.
5/ عدم احتقار الجهد ولو كان يسيرا (لا تحقرن من المعروف شيئا) وقد مرّ علينا قصة الذهبي والبخاري.
6/ الحرص على قراءة سير المصلحين والاحتذاء بهم.
7/ توطين النفس على الصبر عند البلاء:
(وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم)
اعلمي أن البلاء ليس غريبا أن ينزل بك فقد نزل بمن هو خير منك بأبي هو وأمي صلوات ربي وسلامه عليه ، بلاء فعلي وقولي ضربوه،كسروا رباعيته،شجوا رأسه،قالوا:ساحر ،كاهن ومع هذا مازاده ذلك إلا إيمانا وتسليما.
احتسبي ما أصابك عند الله قال صلى الله عليه وسلم:" احفظ الله يحفظك احفظ الله تجده تجاهك إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله واعلم أن الأمة لو اجتمعوا أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك رفعت الأقلام ..وجفت الصحف" وفي رواية:"اعلم أن في الصبر على ما تكره خيرا كثيرا وأن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسرا"
8/ الدفع بالتي هي أحسن:
حالهم المحافظة على وقارهم واتزانهم وعدم الانجراف مع الاستفزازات المحرشين اللاغين وصفهم الله(والذين هم عن اللغو معرضين)
أدنى صور الدفع بالتي هي أحسن أن تمتص غضبك وتكظم غيظك جاء في الحديث:" من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه دعاه الله على رؤوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره في أي الحور شاء"
9/ الداعية المتميزة همته عالية:
كان الصحابة هممهم عالية قال لهم الرسول صلى الله عليه وسلم : "كلفوا من الأعمال ما تطيقون"فيقول الواحد منهم: يا رسول الله إني أطيق أكثر من ذلك .
صاحب الهمة حريص على أن ينصب ويتعب في إنجاز ما كلّف به حتى إذا فرغ منه قام بواجب آخر من الواجبات الكثيرة التي لا تجد لها حملة.ولابد لصاحب الهمة أن يكون معلق القلب بالله مخلصا له.
شـبـهـات على طريق الـدعـوة:
1/ التسويف والتأجيل.
2/ يقول أنا أفضل من غيري.
3/ لا أصلح للدعوة لأن فيّ عيوبا أو شخصيتي غير مؤثرة.
4/ الدعوة ستجر عليه المشاكل.
• وأخيرا طريق الدعوة شاق لا يتحمله إلا القليل اشتكى أحدهم للشيخ ابن باز رحمه الله في أنه أنكر ولم يستجب له فقال رحمه الله : كتبت في منكر 100مرة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ♥ღ حنـ قلب ــين ღ♥ღ
معطاءة مشرقة
معطاءة مشرقة
avatar

إلتحاقيے : 22/11/2009
مشاركاتيے : 38
إقامتيے : فٌي رِحٌابِ مَنْبَعُ العَطَاء،،
جنسيے : انثى

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة دروس التميز (1)   الخميس فبراير 25, 2010 6:11 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سلسلة دروس التميز (1)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: عطاءنا ~ ღ ~ :: منهل العلم ♥-
انتقل الى: